القائمة الرئيسية

يوم جديد.. أمل جديد

« July 2017 »
Mon Tue Wed Thu Fri Sat Sun
          1 2
3 4 5 6 7 8 9
10 11 12 13 14 15 16
17 18 19 20 21 22 23
24 25 26 27 28 29 30
31            

حالة الطقس

أحليمي: تأثير التسوق على نظامنا الغذائي

22 January 2016 165 comments
Rate this item
(1 Vote)

تأثير التسوق على نظامنا الغذائي

"الميزانية" لا شك أن هده الكلمة متداولة في جميع البيوت المغربية و ميزانية الأكل تحضي بحصة الأسد وبذكاء يمكن أولا تقليل ميزانية الأكل بالاستغناء عن أغذية ندفع ثمنها غاليا ليس عند البائع بل في المستشفيات ثانيا تبني نظام غذائي صحي فكما أقول دائما بأغذية بسيطة يمكن أن نكون نظاما جيدا فالتسوق و شراء المواد من الأنشطة التي تكاد تكون يومية وخاصة شراء المواد الغذائية هده العملية التي تتطلب المال الكثير لكنها ليست بالسهلة بحيث تتطلب دهاء و ذكاء بالغين و دلك من اجل تحضير وجبات غذائية و خاصة أن هده العملية هي التي تتحكم في النظام الغذائي من طرف الأسرة فللتسوق قواعد يجب إتباعها لتبني نظام غذائي قريب من التوازن فعند التسوق تذكر أن:

تضع قائمة بالمشتريات فلا تعتمد على ذاكرتك عند ذهابك لشراء الأغذية ، بل قم بوضع قائمة بالأغذية التي تحتاجها فعلاً ، هذه القائمة قد تعدها الزوجة أو الزوجان حدد في هذه القائمة الأغذية المهمة وتلك الأقل أهمية ، فقد يضايقك الوقت نظراً لارتباطك بموعد آخر وهنا يجب أن تشتري الأغذية المهمة أو الأساسية

اختر المتجر النظيف والمرتب: لأن نظافة المحل عامل أساسي لجودة حفظ الطعام ، فبعض المحلات لا تتمتع بمستوى النظافة المطلوبة مثل نظافة الأرضية والجدران كما أن ترتيب الأغذية وحفظها في مكانها المناسب أمر في غاية الأهمية ، فبعض المحلات تحفظ الأغذية في أماكن دافئة أو حارة مما يعرض الطعام للتلف أو الفساد

اشتر الكمية التي تحتاجها: فكثيراً ما يقع بعض الأشخاص في فخ العروض الخاصة ويقوم بشراء كميات كبيرة من بعض الأغذية، دون مراعاة وجود أماكن لحفظها وتعرضها للتلف أثناء حفظها في المنزل . ولو فكرت قليلاً سوف تجد أنك قد تكون وفرت بعضاً من المال ولكنك قد تفقد كمية أكبر من الطعام عند تخزينه وبالتالي تلفها والحصيلة النهائية أنك فقدت أكثر من المال

تأكد من مكان الخضراوات والفواكه: اسأل نفسك هل الخضراوات والفواكه طازجة ولا يوجد معها أخرى فاسدة أو عفنة ؟ هل كل نوع من الخضراوات أو الفاكهة موضوع في مكان لوحده أو أنها مخلوطة مع بعضها ؟ هل مكان بيع هذه الأغذية نظيف ومكيف أم أن الأرض والأرفف متسخة والمكان مفتوح ؟

الحذر من المواد المبردة: من المهم أن تكون الأغذية المبردة محفوظة في درجة حرارة باردة والأغذية المجمدة محفوظة في درجة حرارة منخفضة ( تحت الصفر ) فهناك العديد من المحلات تقوم بملء الثلاجة أو المجمدة بكميات كبيرة من الأغذية مما يؤدي إلى رفع درجة حرارة هذه الأجهزة وبالتالي تعرض الأغذية للتلف فحاول أن تلمس الغذاء المبرد باليد هل هو بارد جداً أو قليل البرودة أو عديم البرودة ؟ إذا كان قليل البرودة فتأكد من نوع العلبة ، فالعلب الكارتونية لا تعطي إحساساً كافياً بالبرودة بالرغم من أن الغذاء ( مثل الحليب أو العصير ) يكون بارداً من الداخل ، أما علب البلاستيك فتعطي إحساساً أفضل ، وأما العلب المعدنية ( مثل الألومنيوم فإنها تعطي إحساساً عالياً بالبرودة

أما بالنسبة للأغذية المجمدة فحاول أن تضغط بإصبعك على العلبة أو الكيس فإذا وجدت إنك تضغط على مادة صلبة غير لينة فهذا يعني أن التبريد كاف ، أما إذا وجدت أنك تضغط على مادة لينة قليلاً أو كثيراً فهذا يعني أن التبريد غير كاف وينصح بعدم شراء الأغذية من هذا المحل

قاوم شراء الأغذية غير المكتوبة في القائمة فكثيراً ما يجد الشخص نفسه قد اشترى أغذية عديدة لم تكن مكتوبة في قائمة الشراء التي يحملها لدا حاول أن تقاوم شراء هذه الأغذية غير المطلوبة ، ودائماً اسأل نفسك : هل فعلاً أحتاج إلى هذا الغذاء ؟ هل هذا الغذاء صحي ومفيد لأسرتي ؟ هل سعر هذا الغذاء هو إضافة إلى ميزانية الطعام

لا تذهب إلى شراء الأطعمة وأنت جائع:عندما تذهب إلى المحل لشراء الأطعمة وأنت جائع قد تجد نفسك تميل إلى شراء العديد من الأغذية الإضافية التي تحبها وهذا يحدث كثيراً في شهر رمضان الكريم عندما يذهب الناس إلى التسوق وهم صائمون في ساعات النهار فنجدهم يشترون الكثير من الأطعمة التي لا يتناولونها بعد ذلك ، إذا كنت من هذه النوعية التي لا تستطيع أن تسيطر على إغراءات الطعام فحاول أن تتناول شيئاً قبل الذهاب إلى التسوق مثل تفاحة أو أي نوع من الفاكهة أو أشرب عصير فواكه أو تناول القليل من المكسرات . أما في شهر رمضان ، فحاول شراء الأطعمة في الليل

انتبه جيداً للعروض الخاصة لأن أغلب العروض الخاصة للأغذية تتعلق بقرب انتهاء صلاحية الغذاء ، لذا فإن صاحب المحل يوفر عرضاً خاصاً ( مثل ادفع سعر علبة وخذ أخرى مجاناً ) أو أن يرفق غذاء آخر مع الغذاء الذي قربت صلاحيته بالانتهاء ويباع بسعر الغذاء نفسه وغير ذلك . اسأل نفسك ؟ هل يمكنني تناول هذا الغذاء قبل انتهاء صلاحيته ؟ فقد تقوم بشراء هذه الأغذية وتتراكم في المنزل وتفاجأ بعد فترة أن صلاحيتها قد انتهت ولا يمكنك تناوله

تأكد من تاريخ الصلاحية يفضل دائماً شراء الأطعمة قبل فترة كبيرة من انتهاء الصلاحية وكلما كانت فترة الصلاحية المتبقية طويلة كان ذلك أفضل.سعادتنا أو شقاؤنا, صحتنا أو مرضنا, حريتنا أو عبوديتنا كل ذلك يعتمد على طريقة عيشنا لحياتنا يوما بعد يوم. سلوكنا تمليه حكمتنا, وحكمتنا هي نتيجة فهمنا لبنية العالم والكون الأزلي. يرزق الله كل عصفور طعامه لكنه لا يلقيه في عشه. تذكروا أن الداء و الدواء في الغذاء و المرض وارد و الشفاء مطلوب و الوقاية خير من العلاج

165 comments

  • Comment Link Donnell Donnell Saturday, 27 May 2017 13:04

    Fantastic blog you have here but I was curious about if you knew of any
    message boards that cover the same topics talked about in this
    article? I'd really love to be a part of community where I can get advice from
    other experienced individuals that share the same interest.
    If you have any recommendations, please let me know.
    Thanks!

  • Comment Link Everett Everett Friday, 19 May 2017 13:35

    Hi just wanted to give you a brief heads up and let you know a few of the images aren't loading
    correctly. I'm not sure why but I think its a linking issue.

    I've tried it in two different internet browsers and both
    show the same results.

  • Comment Link Darell Darell Thursday, 18 May 2017 19:49

    Excellent site you have got here.. It's difficult to find
    high-quality writing like yours nowadays. I honestly appreciate people
    like you! Take care!!

  • Comment Link Harley Harley Thursday, 18 May 2017 19:23

    hello!,I like your writing so so much! proportion we communicate more about your article on AOL?

    I need an expert on this space to resolve my problem.

    Maybe that is you! Having a look ahead to look you.

  • Comment Link Arnette Arnette Thursday, 18 May 2017 12:03

    Very descriptive article, I liked that a lot. Will there be a part 2?

  • Comment Link Leandro Leandro Thursday, 18 May 2017 06:53

    Hi there to every , because I am really keen of reading this weblog's post to
    be updated regularly. It contains good data.

  • Comment Link Denis Denis Thursday, 18 May 2017 02:07

    You really make it seem so easy with your presentation but I find this topic to be really something that I think I
    would never understand. It seems too complicated and very broad for me.
    I am looking forward for your next post, I will try to get the hang of it!

  • Comment Link Cleo Cleo Wednesday, 17 May 2017 16:27

    hello!,I love your writing so a lot! share we be in contact extra about your post on AOL?
    I require a specialist in this house to solve my problem.
    Maybe that is you! Having a look ahead to see you.

  • Comment Link Hosea Hosea Wednesday, 17 May 2017 10:46

    What's up to every one, the contents present at this website
    are in fact awesome for people knowledge, well, keep up the nice work fellows.

  • Comment Link Clement Clement Tuesday, 16 May 2017 14:04

    Generally I do not learn article on blogs, but I wish to say that this write-up very compelled
    me to take a look at and do it! Your writing taste has
    been amazed me. Thanks, very nice post.

Leave a comment

Make sure you enter the (*) required information where indicated. HTML code is not allowed.

خاص محمد أحليمي

حكمة اليوم

30 November 2016
حين سكت أهل الحق عن الباطل,توهم أهل الباطل أنهم على حق.

حين سكت أهل الحق عن الباطل,توهم أهل الباطل أنهم على حق.